التاريخ: 08/05/2022 على الساعة الحادية عشرة صباحا.
المكان: قاعة الأنشطة بالثانوية الإعدادية العيون
بعد افتتاح اللقاء من طرف رئيس المكتب الإقليمي، ووضع أرضية النقاش بدواعي تنزيل هدا اللقاء الدي يهدف الى الانصات الى صوت الاباء والامهات بالمدرسة العمومية، في ظل تمثلات سائدة لا ترى في جمعيات الإباء سوى دالك الجابي الدي يستخلص واجبات الانخراط وتوظيفها في اصلاح المدرسة وترميمها دون ان يكون شريكا فاعلا ومساهما في تدبير الشأن التربوي بالمؤسسات التعليمية مما يؤدي الى فتور في العلاقة بين الإباء والامهات واولياء الأمور والمدرسة.
ورغم كل الإكراهات والمعيقات فكثير من جمعيات الإباء تلعب دورا مهما في تفعيل الحياة المدرسية وتدعيم المدرسة بالمساهمة في انجاز مشاريعها وتحسين فضاءاتها في إطار تلازم الحقوق والواجبات. والهدف من عقد هده اللقاءات التواصلية هو التعريف بالمشاكل والمسؤوليات التربوية والاجتماعية لجمعيات الاباء والعمل لإيجاد اليات التواصل مع الاسر والترافع بهدف المساهمة في تحسين جودة التعليم بجعل المدرسة العمومية منفتحة على جميع شركائها. وخلص اللقاء الى ضرورة الترافع لا يجاد حلول لبعض مشاكل المنظومة:
ضرورة توسيع العرض المدرسي للحد من الاكتظاظ وتفادي الانقطاع والهدر المدرسي، بإحداث ثانوية واعدادية ومدرسة ابتدائية لتلبية حاجيات الاقبال على التمدرس وضمان تكافؤ الفرص في التدريس بالخروج من الزمن الثلاثي نموذج مدرسة التهذيب بالبير الجديد 1700 تلميذ و17 قاعة، عون واحد وغياب منظفة. والإسراع ببرمجة تعويض المفكك بمدرسة الداخلة وتزويد اقسامها بمكاتب وكراسي لأطرها التربوية.
المطالبة بتيسير الحصول على شواهد تقديرية لشركاء المؤسسات التعليمية تحفيزا لانفتاحهم على المدرسة العمومية.
المطالبة بتوسيع قاعدة الاستفادة بنصف منحة بتوفير التغذية، بداخلية الثانوية التأهيلية البخاري، حيث ان الداخلية بها 24 مستفيد، تحت اشراف حارس عام للداخلية ومقتصد واعوان المطعم.

مطالبة النسيج الجمعوي المدرسي بالبير الجديد بتكافؤ الفرص في نشر أنشطة الحياة المدرسية على صفحة المديرية، واستفادة التلاميذ من خدمات مدرسة التفتح الفني

المطالبة باستقرار اداري لمدرسة الداخلة الابتدائية حيث تدبر بتكليف مدة سنتين ولم تجدد جمعياتها بالخصوص الرياضية مما يحرم التلاميذ من المشاركة في بطولات الرياضة المدرسية
مشكل تدبير الخصاص بالثانوية الإعدادية الساحل، ضياع لزمن تمدرس التلاميذ باسترسال من شهر 11 في مادة اللغة الفرنسية رخصة مرضية بشواهد طبية متقطعة، والمطالبة بتحصين الزمن المدرسي
ظاهرة الساعات الإضافية المؤذي عنها، مع ضرورة التأكيد على عدم استهداف التلاميذ الدين يدرسونهم في الفصول الدراسية
ضرورة احداث مركز مشترك للتكوين المهني.
دعوة المديرية للتفكير في صيغة لزمن التدريس بالمنطقة حيث يغلب عليها الطابع القروي.