الجديدة أنفو
يا أيتها النفس المطمئنة إرجعي إلى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي و ادخلي جنتي ، مؤمنين بقضاء الله وقدره، إنتقلت إلى جوار ربها السيدة حرم الخالقي، والدة اخواننا هشام وعبد اللطيف ومحمد والحاج وبوشعيب الخالقي .

و بهذه المناسبة الأليمة يتقدم طاقم “الجديدة أنفو” بتقديم أحر التعازي والمواساة إلى جميع أبنائها و إلى جميع أفراد عائلة الخالقي الصغيرة و الكبيرة ، داعين الله سبحانه وتعالى أن ينزل على الفقيدة رحمته وأن يلهم أهلها و ذويها جميل الصبر وحسن السلوان ، ويسكنها فسيح جناته مع الأنبياء والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا ً، ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم وإنا لله وإنا إليه راجعون.