بطلب منه ولأسباب عائلية ، توصل المدير الاقليمي للتربية الوطنية بالجديدة، السيد محمد وسادن، بقرار إنهاء مهامه من المصالح المختصة بوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي، مساء اليوم الخميس 29 يوليوز الجاري.

وعقب هذا القرار، استقبل محمد وسادن رؤساء مصالح المديرية عقب توصله بإنهاء مهامه من طرف الوزارة وعبر من خلالهم ، لجميع الموظفين بالمديرية والأسرة التعليمية باقليم الجديدة عن أسمى عبارات التقدير والاعتزاز بالعمل إلى جانبهم حاثا إياهم على استثمار التراكم المتميز الذي حققه معهم .
ومن جهتهم أعرب كافة المسؤولين الإقليميين عن تجندهم الموصول لتحقيق رهانات المنظومة بهذا الإقليم العزيز وضمان التنزيل الأجود لمشاريع الاصلاح التربوي.

هذا وسيقوم الحاج عبدالفتاح فخري، رئيس مصلحة الشؤون التربوية ، بمهمة المدير  الاقليمي مؤقتا ، ريثما إخراح الوزارة لمنصب المدير الاقليمي للتباري .