على إثر الاجتماع الأخير الذي تم مع عامل الإقليم محمد الكروج والذي كان موضوعه الاساسي وباء فيروس كورونا المستجد الذي بدأ يتفشى بالاقليم بصورة مقلقة جراء عدم الالتزام بالشروط الوقائية والإحترازية من طرف الساكنة والضيوف الوافدين على المدينة والإقليم خلال بداية العطلة الصيفية وعيد الأضحى المبارك .. ومن خلال النصائح والتوجيهات التي اكد عليها  عامل الاقليم والتي وجب اتخاذها درءا لحصول ما لا تحمد عقباه مع التزايد المهول في اعداد الاصابات .. ونظرا لكون الجهات المسؤولة لا يمكنها تدبر الامر لوحدها دون تدخل المجتمع المدني بكل جدية وحزم، فقد تقرر اشراك جمعيات المجتمع المدني في عملية التوعية والتحسيس الميدانية ..

لذالك وبناء على ما ذكر قامت الجمعية الإقليمية للشؤون الثقافية بحملة توعوية وتحسيسية بكل من مدينة الجديدة وسط المدينة بمحاذاة مسرح محمد سعيد عفيفي بتارخ 25 يوليوز وبمدينة آزمور بالمقاطعة الثانية بباب المحطة الطرقية وامام سور المدينة وبالمقاطعة الاولى بجوار المستشفى بتاريخ 26 يوليوز وبمصطاف الحوزية بتاريخ 27 يوليوز ..و

قد تمت الحملة التحسيسة في احسن الظروف بمساعدة واسهام السلطة المحلية التي تعبأت بكل مقوماتها لإنجاح الحملة التحسيسية وبلوغ الغاية المرجوة منها ..