عن منشورات “الراصد الوطني للنشر والقراءة” وبدعم من وزارة الثقافة والشباب والرياضة (قطاع الثقافة)، صدر مؤخرا العدد الخامس عشر لمجلة “الصقيلة” (مجلة أدبية، فصلية، محكمة تعنى بالنقد والإبداع)، وقد تضمن العدد باقة متنوعة من المواد الإبداعية والنقدية توزعت على مائة وثمان عشرة صفحة، إذ نجد في قسم إبداع: “في حضرة شاعر” لحسن الرموتي، “لحظات هاربة من الزمن الموحدي” لسليم بوعجاجة، “طنجة” لأحمد بلفقيه، “قصص قصيرة جدا” لفاطمة الشيري، “قصص قصيرة جدا” لعبد الرحيم التدلاوي، “قصص قصيرة جدا” لسفيان بشار، “ذهبت إلى آخر عظامي وعدت وحيدة” لرضا أحمد، “الشهداء الآن” للمصطفى البحري، “توازيات” لمحمد العزوزي، “مواجع المكان” لسليمان محمد تهراست، “لك في القلب منازل” لياسين فخر الدين.

وفي قسم نقد وفكر نجد: “جمالية التصوير الشعري لطبيعة الأندلس” لمصطفى مغراوي، “نوستالجيا الوفاء وصك الإدانة القاسي قراءة في رواية “شموخ مقبرة” لمحمد أحمد الومان” لمحمود جدي، “سطوة الذاكرة وبراعة المتخيل في المجموعة القصصية “هيهات” لمحمد الشايب” لأحمد الفراصي، “تمثيل الوباء في القصة القصيرة جدا من الواقعي إلى اليوتوبي” لمحمد أزرار.
ونقرأ في ملف العدد: “الواقع والحلم بين عتمة الدخان وإشراق الرؤيا مقاربة في قصص “دخان الرماد” و”أتراك تشرقين غدا..؟” لعز الدين المعتصم، “من ضيق الواقع إلى رحاب الحلم قراءة في قصص “ماذا تحكي أيها البحر…؟” لفاطمة الزهراء المرابط” لمحمد لكحال، “جمالية المفارقة بين الحلم والواقع قراءة في مجموعة “قطر الندى” للقاص مصطفى عطية جمعة” لجيهان علي الدمرداش، “تقاطع الحلم والواقع في قصص” لياسين الشعري “تحت المظلة” لنجيب محفوظ” لمصطفى عطية جمعة، “الحلم وهواجس الواقع في قصص “أتراك تشرقين غدا..؟” لفاطمة الزهراء المرابط” لإدريس جبور.
وفي الترجمة نقرأ: “قصيدتان للشاعرة الأمريكية لويز جلوك” ترجمة: عبد اللطيف شهيد. كما نجد ضمن مواد العدد حوارا مع الشاعرة والروائية المغربية حليمة الإسماعيلي، وفي مشاتل -نصوص إبداعية للأقلام الناشئة– “صمت الليل” لسمير السخيري، “حنين” لصفاء بوالجداد، “بعد مرور العاصفة” لزينب تسولي. وفي قسم مبدعون في الذاكرة تستحضر “الصقيلة” الشاعر المغربي الراحل محمد الميموني، بمساهمة: عبد الكريم الطبال، أحمد بنميمون، العربي غجو، إضافة إلى باقة من الإصدارات الجديدة.