اندلاع حريق في سفينة تبعد اميالا قليلة عن الجرف الأصفر يستنفر السلطات بالجديدة

شب حريق صباح يوم الخميس 30 ماي 2024، في غرفة المحرك لإحدى سفن النقل البحري، التي كانت ترسو بالحوض المائي لميناء الجرف الأصفر.
حيث امتدت النيران إلى جانب مهم من الغرفة الميكانيكية، و تمت محاصرة الحريق واحتوائه بفضل يقظة المصالح المختصة و فرق الوقاية المدنية، لتفادي تطاير النيران على باقي السفن و المراكب المجاورة.
و قد انتقل السيد عامل إقليم الجديدة إلى ميناء الجرف الأصفر، للوقوف شخصياً على عمليات الإنقاذ و إخماد النيران، و حصر الخسائر المادية و البشرية، و التي تمثلت لحد الساعة في ثلات وفيات من طاقم السفينة من جنسيات مختلفة.
إلى نفس المكان إنتقل كذلك كل من القائد الجهوي للدرك الملكي و القائد الإقليمي للوقاية المدنية، و رؤساء مختلف الأجهزة الأمنية.
كما تم الاستعانة بفرق السلامة الصناعية للمجمع الشريف للفوسفاط بما تتوفر عليه من آليات مكافحة الحريق و سيارات الإسعاف.
ولا تزال أسباب اندلاع الحريق مجهولة، حيث فتحت الجهات المختصة تحقيقا لمعرفة الأسباب التي أدت إلى هذا الحادث و التي من المرجح أن لا تخرج عن خلل في الدوائر الكهربائية أو الميكانيكية لمحرك السفينة.
كما سيتم إجراء معاينة تقنية دقيقة للسفينة قبل أن تتمكن من الإبحار مرة أخرى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *