ذ احمد شهيد

كما كان منتظرا، وبمناسبة اليوم العالمي للصيد بالصقور ، افتتحت جمعية الصقارين القواسم اولاد افرج، اليوم 16 نونبر ، أول أيام احتفالاتها بمعرض جميل يتتبع أفضل اللقطات في مجال الصيد هذا بعدسة المصور الفنان عزيز المهدي. .
هذا المعرض الذي يقام بجنبً وداخل استوديو عزيز المهدي الذي أطلقت عليه الجديدة لقب “سندباد دكالة”، يمكن للزائر من خلاله أن يحلم و يستمتع بالأناقة التي تميز الصقر المغربي ، سواء كان في حالة راحة وهو جالس على يد صاحبه أو في فترة صيد.
كما أن هذا المعرض يجسد أيضًا فرصة أفضل لمحمد الغزواني، رئيس جمعية القواسم اولاد فرج، لكي يشرح للزوار جميع أسرار هذا الفن الراقي للصيد بالصقور والذي لا يحضى إلا بالقليل من الإهتمام من طرق المسؤولين ، بينما لا يزال يمثل إلى يومنا هذا أثمن الرموز الحضارية للجذور المغربية ، وشهادة حية لفترة معينة من زمن لا يجب أن تنساه الذاكرة، عندما لعب الصقر المغربي أدوارًا قيادية كرمز للسلام بين الشعوب وكذلك من حيث الدبلوماسية المغربية تجاه العديد من البلدان الأجنبية.