تمكنت فرقة الغطاسين التابعة للوقاية المدنية بالجديدة، زوال اليوم الاثنين 31 غشت الجاري، من انتشال جثة شاب غريق بالشاطئ  بمحاذاة سور الميناء بالجديدة .
الشاب الغريق (ع/ش) 23 سنة، ينحدر من دوار سعد الدراع التابع لجماعة مولاي عبد الله أمغار، كان قد تعرض للغرق عصر أمس الأحد عندما كان يسبح ب”مون الجديدة” ليتم انتشال جثته، اليوم حوالي الساعة الواحدة زوالا، بعد تسخير وسائل الغطس الخاصة بالبحث تحت المياه واستعمال زورق مطاطي سريع، حسب المعطيات التي استقتها الجريدة .
وفور علمها بالخبر حلت عناصر الشرطة إلى عين المكان من أجل إجراء المعاينة،  وانتداب سيارة لنقل الأموات لإيداع جثة الفقيد بمستودع الأموات بمستشفى محمد الخامس بالجديدة.
تعازينا لأسرة الفقيد .