من البشائر السعيدة والسارة التي تدخل السرور في قلوبنا  عندما نبشر بقدوم  مولد جديد، يزين لنا  حياتنا، هذا الخبر الجميل يجعلنا لا نتمالك أنفسنا من الفرحة والسعادة فتعم السعادة كل العائلة بهذه البشرى السعيدة, فالأطفال هم بسمة الحياة واملها، هم قاموس من الفرح والسعادة، هم الحب والعطاء والشعور الجميل، فالشكر والحمد لله على هذه النعمة  والهبة الجميلة من الله تعالى، اليوم رزق الله أختي طفلا جميلا اختير له اسم” نزار “، فألف مبروك أختي الحبيبة، اللهم بارك لها ولأبيه واجعله باب رزق وحب لعائلتنا، وجعله الله مولودا مباركا أختي الحبيبة، ألف مبروك اختي ومرحبا نزار.

                                                  كريم حاطب