علمت الجديدة أنفو، من مصادر موثوقة ان القيادة العامة للوقاية المدنية، عملت في اطار حركة انتقالية شملت مجموعة من الثكنات التابعة لها، على تنقيل القائد الاقليمي للوقاية المدنية بالجديدة السيد جمال الدين المكنوني الى مدينة آسفي   وتعويضه بقائد جديد من المرجح ان يكون قادما  من مدينة ميدلت.

ويعد القائد جمال الدين المكنوني من خيرة المسؤولين الذين اشرفوا على قيادة الوقاية المدنية بإقليم الجديدة ،وهو المعروف بالتفاني في عمله و بأخلاقه الحسنة وبانفتاحه على محيط عمله، سواء في علاقته مع عناصر الوقاية المدنية التابعين لنفوذ اقليم الجديدة او مع الوافدين على تكثنة مدينة الجديدة من المجتمع المدني.

وبالمناسبة فقد سهر السيد المكنوني رفقة العناصر التابعة لثكنة الوقاية المدنية بالجديدة، خلال الصيف الحالي او خلال المواسم الصيفية السابقة ،  على ان يكون بدون خسائر في الغرقى، وهو ما تحقق إذ  تم تسجيل صفر غريق بشاطئ الجديدة ،باستثناء حالات الوفاة العرضية  التي سجلت بسبب نوبات قلبية او حوادث اخرى.

وهي نفس السمة التي طبعت استجابة سيارة الاسعاف التابعة للوقاية المدنية بالجديدة  في ما يتعلق بنداءات التدخل في حالات حوادث السير بالمدينة او بالنواحي ، حيث لا يستغرق وصولها الا دقائق معدودات للوصول الى مكان الحادث تكريسا لمبدأ الاستعداد الدائم واليقظة والاستجابة السريعة التي تبناها القائد المكنوني وغرسها في افراد الوقاية المدنية بالجديدة بلباقة ودماثة أخلاق.