أحمد مصباح

نظم الفرع الإقليمي للجامعة الملكية المغربية للرياضة المدرسية، بتنسيق مع المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بالجديدة، الخميس 29 نونبر 2018، بحلبة الأميرة للا مليكة لسباق الخيول بعاصمة دكالة، البطولة الإقليمية للعدو الريفي المدرسي.
وقد عرفت هذه التظاهرة الرياضية، التي أشرف على تنظيم مختلف أطوارها، مفتشية ومكتب التربية البدنية، إلى جانب اللجنة التقنية، وطاقم تحكيم مكون من أساتذة مادة التربية البدنية بالإقليم، (عرفت) مشاركة حوالي 1600 عداءا وعداءة من تلاميذ وتلميذات مختلف المؤسسات التعليمية، العمومية والخصوصية بتراب إقليم الجديدة.

العرس الرياضي الكبير، حضر فعالياته، أمس الخميس، الكاتب العام لعمالة إقليم الجديدة، والمدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بالجديدة، ورؤساء المصالح العاملين بالمديرية الإقليمية، والفعاليات التربوية، وجمهور غفير من التلاميذ والمواطنين.

هذان وعاشت أطوار المنافسة على إيقاع لحظات مشوقة من التنافس الشريف بين العدائين والعداءات، بغية الظفر ببطاقة التأهل للبطولة الجهوية، المزمع تنظيمها، الأربعاء 5 دجنبر 2018، بمديرية مديونة.

وقد توجت هذه التظاهرة المتميزة، التي تروم النهوض بالرياضة المدرسية، وتنشيط الحياة المدرسية، وإبراز الطاقات والمواهب الرياضية بالإقليم، (توجت) بتوزيع الميداليات وجوائز مهمة على الفائزات والفائزين الثلاث الأوائل، عن كل فئة، والكؤوس على الفرق الفائزة، حسب النتائج المحصلة في كل فئة، ناهيك عن شواهد تقديرية للأساتذة المؤطرين، الذين حقق تلامذتهم أفضل النتائج.

وقد حقق هذا الحدث نجاحا مهما، نظرا للمجهودات التي بذلها مفتش المادة ورئيس مكتب الارتقاء بالرياضة المدرسية بالمديرية، وأعضاء الفرع الإقليمي، واللجنة التقنية، والأساتذة المنظمين، والمرافقين.الرياضي للموسم الدراسي الحالي 2018 / 2019؛ وفي إطار الاستعدادات للبطولة الجهوية المدرسية للعدو الريفي؛ (أنها تنظم)، بتنسيق مع الفرع الإقليمي للجامعة الملكية المغربية للرياضة المدرسية، البطولة الإقليمية المدرسية للعدو الريفي، يوم الخميس 15 نونبر 2108، ابتداءا من الساعة الثامنة صباحا، بملعب سباق الخيول الأميرة للا مليكة بالجديدة. وأشارت المذكرة المديرية إلى أن جميع المؤسسات التعليمية العمومية والخصوصية، التي تتوفر على جمعيات رياضية مدرسية، مستوفية لكافة الشروط القانونية، ستشارك بعشر تلميذات وتلاميذ، في كل فئة، على أن يكونوا منخرطين في الجمعيات الرياضية المدرسية، ومتوفرين على التأمين الرياضي المدرسي، وعلى أن يكونوا مرفوقين بأستاذ (ة) مسؤول، ومزودين ببذلاتهم الرياضية، وبطاقاتهم المدرسية، وفق النموذج الجديد المحدد، وحاملين لصدريات مرقمة، طبقا لما جاء في البرنامج الذي سطرته مديرية التعليم بالجديدة.
هذا، وأهابت المذكرة المرجعية برؤساء المؤسسات التعليمية العمومية والخصوصية، وأساتذة التربية البذنية والرياضية بالإقليم، الحرص على تنفيذ فحوى البرنامج المسطر، والسهر على تتبع جميع مراحله، مع ضرورة توفير الشروط اللازمة، لإنجاح هذه التظاهرة.